البحر الأسود: بحر فريد من نوعه في قلب أوروبا، البحر الأسود هو بحر داخلي يقع في شرق أوروبا. يحده من الغرب بلغاريا ورومانيا ، ومن الشمال أوكرانيا وروسيا ، ومن الشرق تركيا ، ومن الجنوب جورجيا وأرمينيا. يعد البحر الأسود بحرًا فريدًا من نوعه في عدة جوانب. فهو البحر الوحيد في العالم الذي لا يتصل بالمحيط الأطلسي أو المحيط الهادئ. كما أنه البحر الوحيد في العالم الذي يحتوي على مياه قليلة الملوحة.

يبلغ طول البحر الأسود حوالي 1175 كيلومترًا (730 ميلًا) وعرضه حوالي 615 كيلومترًا (382 ميلًا). يبلغ متوسط عمقه 1240 مترًا (4070 قدمًا) ، وأقصى عمقه 2210 مترًا (7256 قدمًا). تتميز مياه البحر الأسود بدرجة ملوحة منخفضة نسبيًا. يبلغ متوسط درجة ملوحة مياه البحر الأسود 17 جزءًا في الألف ، وهو أقل من درجة ملوحة مياه المحيط الأطلسي أو المحيط الهادئ.

يرجع انخفاض ملوحة مياه البحر الأسود إلى عدة عوامل ، منها:

  • عدم اتصال البحر الأسود بالمحيطات.
  • قلة الأنهار التي تصب في البحر الأسود.
  • كمية كبيرة من المياه العذبة التي تتدفق إلى البحر الأسود من الجداول والينابيع.
  • انخفاض درجة ملوحة مياه البحر الأسود له تأثيرات بيئية مهمة. فمثلاً ، تجعل مياه البحر الأسود بيئة غير مناسبة للحياة البحرية من أنواع معينة ، مثل الأسماك التي تحتاج إلى مياه مالحة.

تتنوع الحياة البحرية في البحر الأسود. فهناك العديد من أنواع الأسماك ، مثل سمك القد والسردين والبلطي. كما توجد أنواع عديدة من الحيوانات البحرية الأخرى ، مثل الدلافين والحيتان وسرطان البحر. يعد البحر الأسود أيضًا موطنًا للعديد من أنواع الطيور ، مثل طيور النورس والبط والبجع.

يلعب البحر الأسود دورًا مهمًا في الاقتصاد والتجارة في المنطقة. فهناك العديد من الموانئ التجارية على طول شواطئ البحر الأسود ، وهي تستخدم لنقل البضائع بين الدول المطلة على البحر. كما يعد البحر الأسود أيضًا منطقة سياحية مهمة. فهناك العديد من المنتجعات السياحية على طول شواطئ البحر الأسود ، والتي تجذب السياح من جميع أنحاء العالم.

الأهمية الاستراتيجية للبحر الأسود

يتمتع البحر الأسود بأهمية استراتيجية كبيرة. فهو يقع في قلب أوروبا ، ويربط بين الدول الأوروبية ودول آسيا الوسطى. لطالما كان البحر الأسود منطقة نزاع بين الدول الكبرى. ففي الحرب الباردة ، كان البحر الأسود ساحة مواجهة بين الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي.

اليوم ، لا يزال البحر الأسود منطقة استراتيجية مهمة. فهناك العديد من الدول التي تسعى إلى زيادة نفوذها في المنطقة ، مثل روسيا وتركيا والاتحاد الأوروبي.

التحديات التي تواجه البحر الأسود

يواجه البحر الأسود العديد من التحديات ، منها:

  • التلوث: يعد التلوث مشكلة خطيرة في البحر الأسود. فهناك العديد من مصادر التلوث ، منها النفايات الصناعية والنفايات الزراعية والنفايات المنزلية.
  • التغير المناخي: يؤثر التغير المناخي على البحر الأسود. فمثلاً ، يؤدي ارتفاع درجة حرارة مياه البحر إلى ذوبان الجليد في القطبين ، مما يؤدي إلى زيادة مستوى البحر الأسود.
  • النزاعات الإقليمية: تؤدي النزاعات الإقليمية بين الدول المطلة على البحر الأسود إلى عدم الاستقرار في المنطقة.

مستقبل البحر الأسود

مستقبل البحر الأسود غير مؤكد. فهناك العديد من التحديات التي تواجه البحر الأسود ، والتي قد تؤثر على مستقبله. ومع ذلك ، فإن البحر الأسود لديه أيضًا العديد من الفرص. فمثلاً ، يمكن أن يصبح البحر الأسود منطقة للتعاون بين الدول المطلة عليه ، ويمكن أن يلعب دورًا مهمًا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة.

ما هو سبب تسمية البحر الاسود بهذا الاسم؟

هناك عدة أسباب مقترحة لتسمية البحر الأسود بهذا الاسم، ومنها:

  • اللون الداكن لمياه البحر: في الأيام المظلمة، قد يبدو لون مياه البحر الأسود أسودًا بسبب كثرة الطحالب والعوالق النباتية التي تنمو فيه.
  • الضباب والجو الغائم: غالبًا ما يكون الجو في منطقة البحر الأسود غائمًا وضبابيًا، مما قد يعطي البحر مظهرًا داكنًا.
  • القبائل الوحشية التي كانت تعيش على ساحل البحر: أطلق قدماء الإغريق على البحر الأسود اسم “البحر غير المضياف” بسبب القبائل الوحشية التي كانت تعيش على ساحله.
  • السبب الأكثر ترجيحًا لتسمية البحر الأسود بهذا الاسم هو اللون الداكن لمياهه. ففي الأيام المظلمة، قد يبدو لون مياه البحر الأسود أسودًا بسبب كثرة الطحالب والعوالق النباتية التي تنمو فيه. كما أن قاع البحر الأسود يحتوي على طبقة من الرواسب السوداء، مما قد يساهم أيضًا في لون مياهه الداكن.
  • يُذكر أن الاسم “البحر الأسود” كان معروفًا منذ العصور القديمة. فقد ورد ذكره في النصوص اليونانية القديمة .

ما هو النهر الذي يصب في البحر الاسود؟

هناك العديد من الأنهار التي تصب في البحر الأسود، منها:

  • نهر الدانوب: هو أكبر نهر يصب في البحر الأسود، حيث يبلغ طوله حوالي 2860 كيلومترًا. ينبع نهر الدانوب من جبال الألب في النمسا، ويمر عبر 10 دول قبل أن يصب في البحر الأسود.
  • نهر دنيستر: هو ثاني أكبر نهر يصب في البحر الأسود، حيث يبلغ طوله حوالي 1352 كيلومترًا. ينبع نهر دنيستر من جبال الكاربات في أوكرانيا، ويمر عبر دولتين قبل أن يصب في البحر الأسود.
  • نهر دنيبر: هو ثالث أكبر نهر يصب في البحر الأسود، حيث يبلغ طوله حوالي 2201 كيلومترًا. ينبع نهر دنيبر من جبال فالداي في روسيا، ويمر عبر 5 دول قبل أن يصب في البحر الأسود.
  • نهر كوبان: هو رابع أكبر نهر يصب في البحر الأسود، حيث يبلغ طوله حوالي 870 كيلومترًا. ينبع نهر كوبان من جبال القوقاز في روسيا، ويمر عبر دولتين قبل أن يصب في البحر الأسود.
  • نهر سقاريا: هو خامس أكبر نهر يصب في البحر الأسود، حيث يبلغ طوله حوالي 610 كيلومترًا. ينبع نهر سقاريا من جبال طوروس في تركيا، ويمر عبر دولتين قبل أن يصب في البحر الأسود.
  • بالإضافة إلى هذه الأنهار الرئيسية، هناك العديد من الأنهار الأخرى التي تصب في البحر الأسود، مثل نهر بوغارا، ونهر تيريش، ونهر بيستريتسا، ونهر بريزيستو، ونهر كور، ونهر كورا، ونهر ريوni.
  • تلعب هذه الأنهار دورًا مهمًا في هضم مياه البحر الأسود وإزالة الملوثات. كما أنها توفر مصدرًا مهمًا للمياه العذبة للشرب والري والصناعة.

أين يقع البحر الأسود في أي دولة؟

يقع البحر الأسود في شرق أوروبا. يحده من الغرب بلغاريا ورومانيا ، ومن الشمال أوكرانيا وروسيا ، ومن الشرق تركيا ، ومن الجنوب جورجيا وأرمينيا.

لذلك ، يقع البحر الأسود في سبع دول هي:

  • بلغاريا
  • رومانيا
  • أوكرانيا
  • روسيا
  • تركيا
  • جورجيا
  • أرمينيا

يُعتبر البحر الأسود بحرًا داخليًا، أي أنه لا يتصل بأي من المحيطات. وهو يقع في منطقة أوراسيا، حيث تحيط به سهول أوروبا الشرقية من الشمال والبلقان من الغرب، بينما تحدّه جبال القوقاز شرقًا وشبه جزيرة الأناضول جنوبًا. ويمثّل مضيق البوسفور المنفذ الوحيد له على المحيطات المفتوحة جنوبًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top